طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

 

يتم في هذه الطريقة افـتراض تدفق المخزون السلعي بحسب متوسط سعر الوحدة الواحدة.

تختلف تسمية هذه الطريقة عند الحل باستخدام نظام الجرد الدوري وعند الحل باستخدام نظام الجرد المستمر كما يلي:

  • تسمى طريقة المتوسط المرجح عند استخدام نظام الجرد الدوري.
  • تسمى طريقة المتوسط المتحرك عند استخدام نظام الجرد المستمر ، وذلك بسبب تغير متوسط التكلفة عند كل عملية شراء.

لحساب متوسط سعر الوحدة الواحدة يتم استخدام المعادلة التالية:

المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

مثال:

طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

الحل باستخدام نظام الجرد الدوري (المتوسط المرجح):

في نظام الجرد الدوري يتم حساب تكلفة البضاعة المباعة عند نهاية الفترة باستخدام المعادلة التالية:

طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  1. حساب تكلفة البضاعة المتاحة للبيع:

 طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  1. حساب متوسط تكلفة الوحدة الواحدة:
  • متوسط تكلفة الوحدة الواحدة = إجمالي تكلفة المخزون المتاح للبيع ÷ عدد الوحدات المتاحة للبيع
  • متوسط تكلفة الوحدة الواحدة = 48,000 ÷ 10,000 = 4.8
  1. تكلفة المخزون السلعي في نهاية الفترة:
  • عدد وحدات المخزون السلعي نهاية الفترة = إجمالي عدد الوحدات المتاحة للبيع – عدد الوحدات المباعة
  • عدد وحدات المخزون السلعي نهاية الفترة = 10,000 – 6,000 = 4,000
  • تكلفة المخزون في نهاية الفترة = عدد وحدات نهاية الفترة × متوسط تكلفة الوحدة الواحدة
  • تكلفة المخزون في نهاية الفترة = 4,000 × 4.8 = 19,200
  1. حساب تكلفة البضاعة المباعة من خلال استخدام المعادلة :

 طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  1. قائمة الدخل:

طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

الحل باستخدام نظام الجرد المستمر (المتوسط المتحرك):

في نظام الجرد المستمر يتم حساب تكلفة البضاعة المباعة عند كل عملية بيع.

يتم حساب متوسط التكلفة عند كل عملية شراء.

  • في تاريخ 01/03/2015م: كان رصيد بداية الفترة هو 3,000 وحدة بسعر 4 للوحدة الواحدة وبإجمالي تكلفة 12,000 ، وليس هناك حاجة لحساب تكلفة البضاعة المباعة لأن العملية هي عملية شراء وليست بيع ، ويصبح لدينا رصيد المخزون نهاية الفترة هو 3,000 وحدة بتكلفة 12,000.

 طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  • في تاريخ 16/03/2015م: تمت عملية شراء لـ 5,000 وحدة بسعر 5 للوحدة الواحدة وبتكلفة 25,000 ، وليس هناك حاجة لحساب تكلفة البضاعة المباعة لأن العملية هي عملية شراء وليست بيع ، وتظهر الحاجة هنا لحساب المتوسط المتحرك نظراً لأن العملية هي عملية شراء. ولحسابه نقوم في البداية بجمع كمية المخزون من الالعملية السابقة 3,000 و كمية المشتريات في هذه العملية 5,000 ليصبح الرصيد هو 8,000. نقوم فيما بعد بحساب تكلفة المخزون وذلك بجمع التكلفة من العملية السابقة 12,000 وتكلفة المشتريات في هذه العملية 25,000 لتصبح النتيجة هي 37,000. نستطيع الآن حساب المتوسط المتحرك وذلك باستخدام المعادلة: 37,000 ÷ 12,000 = 4.625.

 طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  • في تاريخ 19/03/2015م: تمت عملية بيع لـ 6,000 وحدة بسعر 7 للوحدة الواحدة ، في هذه المرحلة وحسب نظام الجرد المستمر نستطيع حساب تكلفة البضاعة المباعة حيث تتضمن المتزسط المتحرك لآخر عملية وهو 4.625 ، وهنا تتضمن تكلفة البضاعة المباعة في هذا المثال 6,000 وحدة بتكلفة 4.625 وبتكلفة إجمالية 27,750 ، ويصبح رصيد المخزون في نهاية الفترة هو 2,000 وحدة بسعر 4.625 وبتكلفة 9,250.

 طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  • في تاريخ 30/03/2015م: تمت عملية شراء أخرى لـ 2,000 وحدة بسعر 5.5 وبتكلفة 11,000 ، وليس هناك حاجة لحساب تكلفة البضاعة المباعة لأن العملية هي عملية شراء وليست بيع ، وتظهر الحاجة هنا لحساب المتوسط المتحرك نظراً لأن العملية هي عملية شراء. ولحسابه نقوم في البداية بجمع كمية المخزون من العملية السابقة 2,000 و كمية المشتريات في هذه العملية 2,000 ليصبح الرصيد هو 4,000. نقوم فيما بعد بحساب تكلفة المخزون وذلك بجمع التكلفة من العملية السابقة 9,250 وتكلفة المشتريات في هذه العملية 11,000 لتصبح النتيجة هي 20,250. نستطيع الآن حساب المتوسط المتحرك وذلك باستخدام المعادلة: 20,250 ÷ 4,000 = 5.0625.

 طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

  • ينتج لدينا في النهاية أن تكلفة البضاعة المباعة لـ 6,000 وحدة هي 27,750 ، وتكلفة المخزون في نهاية الفترة هي 20,250.
قائمة الدخل

طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

ملاحظة:

في طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك تختلف تكلفة البضاعة المباعة وتكلفة المخزون نهاية الفترة عند استخدام كل من نظامي الجرد الدوري و الجرد المستمر ، كما يلي:

طريقة المتوسط المرجح والمتوسط المتحرك

السبب: أن تكلفة البضاعة المباعة يتم حسابها عند كل عملية بيع (حسب نظام الجرد المستمر) وفي نهاية الفترة (حسب نظام الجرد الدوري) ، وحيث أنه يغلب وجود عمليات شراء بضاعة بعد أي عملية بيع خلال الفترة مما يجعل النتيجة غير متطابقة في النظامين الدوري والمستمر.

مزايا طريقة المتوسط المتحرك والمتوسط المرجح:
  • تتلافى مشكلة عدم تجانس قائمة الدخل بالنسبة للمبيعات وتكلفة البضاعة المباعة الموجودة في طريقة الوارد أولاً صادر أولاً.
  • نتيجة لصعوبة تتبع تكلفة كل وحدة من وحدات المخزون باستخدام طريقة التكلفة الفعلية – التمييز المحدد ، فإن طريقة المتوسط المرجح تعتبر أفضل بديل من الناحية العملية وهي واسعة الإستخدام.

 

عند مقارنة طرق تدفق المخزون السلعي في حالة زيادة الأسعار ستظهر لدينا قائمة الدخل كما يلي:

مقارنة طرق تقييم المخزون السلعي

قاعدة:
  • عند زيادة الأسعار (التضخم) ينتج ما يلي:
    • عند استخدام طريقة الوارد أولاً صادر أولاً ينتج لدينا أعلى صافي دخل بالمقارنة مع بقية الطرق.
    • عند استخدام طريقة الوارد أخيراً صادر أولاً ينتج لدينا أقل صافي دخل بالمقارنة مع بقية الطرق.
  • عند انخفاض الأسعار (الكساد) ينتج ما يلي:
    • عند استخدام طريقة الوارد أولاً صادر أولاً ينتج لدينا أقل صافي دخل بالمقارنة مع بقية الطرق.
    • عند استخدام طريقة الوارد أخيراً صادر أولاً ينتج لدينا أعلى صافي دخل بالمقارنة مع بقية الطرق.

 بالنسبة لأرصدة المخزون السلعي في نهاية الفترة ستظهر الأرصدة التالية:

مقارنة طرق تقييم المخزون السلعي

دخول الموقع